حدد ركني كلمه التوحيد في قوله تعالي واذا قال إبراهيم لأبيه وقومه انني براء مما تعبدون الا الذي فطرني فانه سيهدين، كان النبي إبراهيم عليه السلام يدعوا أمته الى الإيمان بالله عز وجل فكانوا يرفضوا الإيمان وكان على رأسهم والد إبراهيم عليه السلام حيث رفض الإيمان بالله فذهب إبراهيم من البيت ولم يعد اليه.

حدد ركني كلمه التوحيد في قوله تعالي واذا قال ابراهيم لابيه وقومه انني براء مما تعبدون الا الذي فطرني فانه سيهدين

عندما كان الناس في اجتماع قام إبراهيم بالذهاب الى الأصنام وتحطيمها جميعا ماعدا الصنم الكبير وضع الفأس على رأسه وذهبوا عندما رجعوا، وجدوا الأصنام محطمة فنادوه وقاموا بوضع الحبال عليه ورميه في النار فجاء تدخل الله فقال لنار كوني بردا وسلاما على إبراهيم، يعلمنا الله عز وجل بأن الانسان يفعل الخير دائما ويكون هو خلفه يحميه من الكثير من الأخطار الذي يخاف منها الانسان وهذا يؤكد على وجود الله عز وجل.

الإجابة/ الركن الأول النفي في انني براء مما تعبدون والركن الثاني الاثبات في الا الذي فطرني.