تسجيل الدخول

دل التمثيل بماء البحر فيما لو كان مدادًا لكلمات الله تعالى على سعة…. الله تعالى.

2021-01-12T20:05:53+03:00
2021-01-12T20:05:57+03:00
منوعات
حسام12 يناير 2021
دل التمثيل بماء البحر فيما لو كان مدادًا لكلمات الله تعالى على سعة…. الله تعالى.

دل التمثيل بماء البحر فيما لو كان مدادًا لكلمات الله تعالى على سعة…. الله تعالى.، القرآن الكريم هو الكتاب السماوي الذي أنزله الله على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم، ليكون حجة على الناس يوم القيامة يوم لا ينفع مال ولا بنون إلا من أتى الله بقلب سليم، يوجد فيه جميع القصص القرآني التي من خلالها قام الصحابة والتابعين والعلماء بتفسيرها بجانب الاحكام الفقهية التي بينها.

دل التمثيل بماء البحر فيما لو كان مدادًا لكلمات الله تعالى على سعة

تشير الآية إلى بيان عظمة الله عز وجل وأنه سبحانه وتعالى لم يزل ولا يزال متلكما لأنه لم يزل ولا يزال فعالا وكل فعل فإنه بإرادة منه جل وعلا، وإذا أراد أن يخلق شيئا فإنما يقول له كن فيكون ومخلوقات الله عز وجل لا تزال باقية فإن الجنة فيها خلود ولا موت والنار فيها خلود ولا موت وحينئذ يكون الله عز وجل دائما أزلا وأبدا ولا حصر لكلماته ولا منتهى لكلماته فلو كان البحر مدادا لكلمات الله أي حبر تكتب به كلمات الله عز وجل لنفد البحر قبل أن تنفد كلمات الله.

الاجابة هي:
الرحمة أو العلم أو الكرم يلا سريع.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

fake richard mille