تسجيل الدخول

كلمات قصيدة اراك عصي الدمع

2021-03-19T19:02:19+03:00
2021-03-19T19:02:21+03:00
منوعات
abood19 مارس 2021
كلمات قصيدة اراك عصي الدمع

كلمات قصيدة اراك عصي الدمع، وتعبر هذه القصيدة عن العشق وهي اغنية لام كلثوم وحققت اعجاب كبير من الجمهور لذلك هذه القصيدة تعبر من اجمل قصائد لأنها تعبر عن الحب والعشق الرومانسي كما ان القصيدة لها كلمات ومعاني جميلة لذلك عبرت عن الحب الكبير وتعلقها بالمحبوب وتعبر عن الصبر والمغامرة بالحب والحياة وهي قصيدة جميلة بمعاني الراقية وكلماتها وذكرت بالقصيدة انا تشتاق للمحبوب بشكل كبير للغاية لذلك هي قصيدة رومانسية وعاطفية بالحب الكبير وتطلب الصبر.

كلمات قصيدة اراك عصي الدمع

اراك عصي الدمع وهذه القصيدة يسمعها العاشقين والمتزوجين لأنها هذه القصيدة تطلب الصبر والعشق والعاطفة بالحب والغرام وهي تميل الي الجمال، كما انها تعشق الليل لأنها تتحدث عن الحب والغرام والاشتياق ولذلك الحب يأتي عن طريق الوفاء والاهتمام الكبير للمعشوق وهذه القصيدة ذكرت الكثير من المعاني التي تعبر عن الاحاسيس وتعبر القصيدة وكلماتها عن الحب والكبرياء وعزة النفس والشموخ، كما ان القصيدة وكلماتها يميل لها القلب والمشاعر للحب والعاطفة الجميلة التي يعشقها العاشقين لأنها كلماتها عبرت عن العشق.

كلمات اراك عصي الدمع كاملة

أرَاكَ عَصِيَّ الدّمعِ شِيمَتُكَ الصّبرُ أما لِلْهَوَى نهيٌّ عليكَ وَلَا أمرُ ؟
بَلَى أَنَا مشتاقٌ وعنديَ لَوْعَة ٌ ولكنَّ مِثْلِي لَا يذاعُ لهُ سرُّ !
إذَا الليلُ أضواني بسطتُ يدَ الهوى وأذللتُ دمعاً منْ خلائقهُ الكبرُ
تَكادُ تُضِيءُ النّارُ بينَ جَوَانِحِي إذا هيَ أذْكَتْهَا الصّبَابَة ُ والفِكْرُ
معللتي بالوصلِ والموتُ دونهُ إذا مِتّ ظَمْآناً فَلا نَزَل القَطْرُ !
حفظتُ وضيعتِ الْمَوَدَّة َ بيننا وأحسنَ منْ بعضِ الوفاءِ لكِ العذرُ
و مَا هذهِ الأيامُ إلَّا صحائفٌ لأحرفها مِن كفِّ كَاتِبِهَا بشرُ
بنَفسي مِنَ الغَادِينَ فِي الحَيّ غَادَة ً هوايَ لَهَا ذنبٌ وَبَهْجَتِهَا عذرُ
تَرُوغُ إلَى الوَاشِينَ فيّ وإنّ لي لأذْناً بهَا عَنْ كُلّ وَاشِيَةٍ وَقرُ
بدوتُ وَأَهْلِي حاضرونَ لأنني أرى أنَّ داراً لستِ مِنْ أَهْلِهَا قفرُ
وَحَارَبْتُ قَوْمي فِي هَوَاكِ وإنّهُمْ وإيايَ لَوْلَا حبكِ الماءُ والخمرُ
فإنْ كانَ مَا قالَ الْوُشَاة ُ ولمْ يكنْ فَقَد يَهدِمُ الإيمانُ مَا شَيّدَ الكُفرُ
وفيتُ وَفِي بعضِ الوفاءِ مَذَلَّةٌ ٌ لآنسة ٍ فِي الْحَيِّ شيمتها الغدرُ
وَقُورٌ وَرَيْعَانُ الصِّبَا يَسْتَفِزّها فتأرنُ أحياناً كَمَا يأرنُ المهرُ
تسائلني : “منْ أنتَ ؟ ” وَهِي عليمة ٌ وَهَلْ بِفَتى ً مِثْلي عَلى حَالِهِ نُكرُ ؟
فقلتُ كَمَا شاءتْ وشاءَ لَهَا الْهَوَى : قَتِيلُكِ ! قالَتْ : أيّهُمْ ؟ فهُمُ كُثرُ
فقلتُ لَهَا : “لو شئتِ لمْ تتعنتي وَلمْ تَسألي عَني وَعِنْدَكِ بِي خُبرُ !
فقالتْ : “لقد أَزْرَى بكَ الدهرُ بَعْدَنَا ! فقلتُ : “معاذَ اللهِ ! بلْ أَنْت لاِ الدهرُ
وَما كانَ للأحزَانِ لَوْلاكِ مَسلَكٌ إلى القلبِ ؛ لكنَّ الْهَوَى للبلى جسرُ
وَتَهْلِكُ بَينَ الهَزْلِ والجِدّ مُهجَة ٌ إذا مَا عَداها البَينُ عَذّبَها الهَجْرُ
فأيقنتُ أنْ لَا عزَّ بَعْدِي لعاشقٍ ؛ وَأنُّ يَدِي مِمّا عَلِقْتُ بِهِ صِفْرُ
وقلبتُ امْرِئٍ لَا أَرَى لِي رَاحَةٌ ً إذا البَينُ أنْسَاني ألَحّ بيَ الهَجْرُ
فَعُدْتُ إلَى حكمِ الزّمانِ وَحكمِها لَهَا الذّنْبُ لَا تُجْزَى بِه وَليَ العُذْرُ
كَأني أُنَادي دُونَ مَيْثَاءَ ظَبْيَة ً على شرفٍ ظمياءَ جللها الذعرُ
تجفَّلُ حيناً ثُمّ تَدْنُو كأنما تنادي طَلا بالوادِ أعجزهُ الحضرُ
فَلَا تنكريني يابنة َ العمِّ إنهُ ليَعرِفُ مَن أنكَرْتِهِ البَدْوُ وَالحَضْرُ
وَلَا تنكريني إنَّنِي غيرُ منكرٍ إذا زلتِ الأقدامِ واستنزلَ النضرُ
وَإِنِّي لجرارٌ لكلِّ كَتِيبَة ٍ معودة ٍ أنْ لَا يخلَّ بِهَا النصرُ
و إنِّي لنزالٌ بكلِّ مَخُوفَة ٍ كثيرٌ إلَى نزالها النظرُ الشزرُ
فَأَظمأُ حَتَّى تَرْتَوي البِيضُ وَالقَنَا وَأسْغَبُ حَتَّى يَشبَعَ الذّئبُ وَالنّسرُ
وَلا أُصْبِحُ الحَيَّ الخَلُوفَ بِغَارَة ٍ وَلا الجَيشَ مَا لمْ تأتِه قَبليَ النُّذْرُ
وَيا رُبّ دَارٍ لمْ تَخَفْني مَنِيعَة ٍ طلعتُ عَلَيْهَا بِالرَّدَى أَنَا والفجرُ
و حيّ ٍرددتُ الخيلَ حَتَّى ملكتهُ هزيماً وردتني البراقعُ والخمرُ
وَسَاحِبَة ِ الأذْيالِ نَحوي لَقِيتُهَا فلمْ يُلْقِهَا جهمُ اللقاءِ وَلَا وعرُ
وَهَبْتُ لهَا مَا حَازَهُ الجَيشُ كُلَّهُ و رحتُ ولمْ يكشفْ لأثوابها سترُ
و لَا راحَ يطغيني بأثوابهِ الغنى ولا باتَ يثنيني عَن الكرمِ الْفَقْر
و مَا حَاجَتِي بالمالِ أَبْغِي وفورهُ ؟ إذَا لَمْ أفِرْ عِرْضِي فَلا وَفَرَ الوَفْرُ
أسرتُ وَمَا صَحْبِي بعزلٍ لَدَى الوغى ولا فَرَسِي مهرٌ وَلَا ربهُ غمرُ !
ولكنْ إذَا حمَّ القضاءُ عَلَى امْرىء ٍ فليسَ لهُ برٌّ يَقِيه.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

fake richard mille