المنهج السعودي

عندما يقوم العلماء بتجربة علاج جديد يعطي هذا العلاج لمجموعة من المرضى ولا يعطي لمجموعة أخرى لماذا

عندما يقوم العلماء بتجربة علاج جديد يعطي هذا العلاج لمجموعة من المرضى ولا يعطي لمجموعة أخرى لماذا، علم الطب والعلاجات علم مهم، حيث أن الامراض منتشرة في هذا العالم، ومع مرور الوقت والزمن تنتشر أمراض جديدة ومختلفة، فمرض العصر المنتشر حاليا هو كورونا، فمثل هذا المرض تختلف أعراضه من شخص لأخر، وأيضا تختلف تأثيراته من شخص لأخر، كل شخص حسب مناعته وقدرته الجسمية، وقد يكون العلاج لشخص غير مناسب لغيره، حسب طبيعة جسم ومناعة كل شخص.

عند تجربة علاج معين لا يعطى لجميع المرضي بنفس المقدار او النوع

قد يواجه بعض الطلبة مثل هذا النوع من الأسئلة، وقد يفكرون في طبيعة هذا العلاج الذي يتناسب مع شخص معين ولا يتناسب مع غيره، فعند تجربة الأطباء علاج معين يجب عليهم معرفة طبيعة جسم ومناعة المريض، وله لديه حساسية ضد دواء معين، حتى يتجنب الاخطار التي قد يتعرض لها هذا المريض، فليس كل الاجسام واحد، فهناك اشخاص تتناسب طبيعة وفيزيا اجسامهم مع العلاج، وهناك اخرون لا يستطيعون اخذ أي نوع من العلاجات، لانهم يكون لديهم حساسية معينة ضد الدواء.

الإجابة هي:

لأن المجموعة الأولى عبارة عن تجربة تمكن العلماء من التعرف على فاعلية الدواء من خلال تأثيره في المجموعة التي تم علاجها، بحيث يتم مقارنة مدى تحسنها بالمجموعة التي لم تعالج بعد .

السابق
من هو محمد معروف زوج سمر عبد العزيز
التالي
ماذا يحدث للسرعة المتوسطة لو كانت الدراجة تسير على تل منحدر الى اسفل

اترك تعليقاً