المنهج السعودي

وراع صاحب كسرى ان رأى عمرا بين الرعية عطلا وهو راعيها

وراع صاحب كسرى ان رأى عمرا بين الرعية عطلا وهو راعيها، اللغة العربية مليئة بأبيات الشعر، والشعراء العرب كُثر، فالعصور الشعرية متقدمة ومتنوعة، فهمنا العصر الجاهلي، والأموي، والشعر العباسي، والشعر الإسلامي، والشعر الحديث، فلكل شاعر لديه صفته التي تميزه عن غيره، ولديه من الأشعار ما يجذب ويأسر عقول الجميع، فيتم تدريس الأبيات الشعرية والقصائد في المناهج الدراسية، وذلك من أجل التعرف على شعرائنا، وأدباءنا، وكيفية حفظ أشعارهم، واستخدام الشعر في الحياة اليومية كأمثال وحكم.

وراع صاحب كسرى ان رأى عمرا بين الرعية عطلا وهو راعيها

هذا البيت الشعري قيل في عمر بن الخطاب، حيث أنه كان مثالاً يُتحذى به في الوفاء، والأمانة، والقدوة الحسنة، والتواضع، فهذه الصفات هي التي جعلت مالك كسرى ينبهر بكرم وسخاء عمر، فقام الشاعر حافظ إبراهيم بإنشاد القصيدة الشعرية له، وهذه القصيدة المعروفة ” العمرية”، وصور لنا في هذه القصيدة اعجابه بالقائد عمر، واعجابه بسخائه، وكرمه، وجوده، وكيفية حفاظه على قومه، وخوفه عليهم، فحافظ إبراهيم هو شعراء مصر، وهو يعد من رواد مدرسة الاحياء، وله العديد من الأشعار والدواوين الشعرية.

الإجابة هي:

هذا البيت دال على الأمن.

السابق
الصحة تاج على رؤوس الأصحاء دل الاسلوب على
التالي
قطعة من الفلين على شكل متوازي اضلاع مساحتها ۲۷۰ سم۲. فإذا كان طول قاعدتها يساوي ١٨ سم فكم طول ارتفاعها ؟

اترك تعليقاً