منوعات

دخل سلمان المسجد فأقيمت الصلاة فكبر لصلاة النافلة

دخل سلمان المسجد فأقيمت الصلاة فكبر لصلاة النافلة، هناك الكثير من المور الفقهية و التي من الواجب علي الانسان علي تعلمها و العمل بها، و التي يكون الهدف منها ومن العمل بها الي استقامة الفرد و تقويمه و له الاجر و الثواب الكبير عند اقتدائه بالأمور الفقيهة التي يقوم بفعلها و ذلك اقتداء بالنبي عليه افضل الصلاة و السلام، و بسلفه الصالح، و علي الفرد ان يتعمق في تعاليم دين الله تعالي و سنة نبيه عليه افضل الصلاة و السلام، و ان يتفقه بتعاليم الاسلام و سنة نبيه حتي يبتعد عن اي خطأ قد يقع فيه .

دخل سلمان المسجد فأقيمت الصلاة فكبر لصلاة النافلة

مما لاشك فيه انه يوجد الكثير من السنن و المور الفقهية التي اجازها الاسلام و ذلك بأمر القرآن الكريم و سنة النبي عليه افضل الصلاة و السلام، حيث ان الانسان قام علي فعلها و تطبيقها علي اكمل وجه كان له الاجر و الثواب العظيم، و من الجدير ذكره انه اذا لم يقوم بفعلها لايؤثم و لكن يفوته اجرا و ثوابا عظيما، و من خلال هذا السياق سنتعرف علي الحكم الشرعي الذي ينطبق علي دخل سلمان المسجد فأقيمت الصلاة فكبر لصلاة النافلة، فإن الاجابة تكون في عدم الجواز، حيث انه لايجوز الابتداء بالنافلة .

السابق
من هو زوج شام الذهبي الأول
التالي
حبس النفس عن الجزع والسخط تعريف

اترك تعليقاً