المنهج السعودي

من زاد على ثلاث في الوضوء فقد أساء، وتعدى، وظلم

من زاد على ثلاث في الوضوء فقد أساء، وتعدى، وظلم، أرسل الله سبحانه وتعالى لنا سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليخرجنا من الظلمات الى النور ولقد أيده الله سبحانه وتعالى بالمعجزة الربانية الخالدة وهي القرآن الكريم وهي معجزة خالدة الى يوم القيامة ولقد تكفل الله سبحانه وتعالى بحفظ القرآن الكريم الى يوم القيامة ولقد جاء النبي صلى الله عليه وسلم بالكثير من التغييرات في حياة الناس ولقد أمر الناس باتباع الله سبحانه وتعالى وافراده في العبادة وحده وأداء العبادات التي تقربنا الى الله .

من زاد على ثلاث في الوضوء فقد أساء، وتعدى، وظلم

ومن العبادات التي تقربنا الى الله الصلاة وتعتبر الصلاة عمود الدين الاسلامي حيث أن من أقام الصلاة فقد أقام الدين ومن ترك الصلاة فقد ترك الدين ، وفي الصلاة طهارة للروح وتنقية من شوائب هذه الدنيا وهناك شروط يجب القيام بها قبل الصلاة أهمها الوضوء وسوف نناقش مسألة مهمة تتعلق بالوضوء وهي من زاد على ثلاث في الوضوء فقد أساء، وتعدى، وظلم حيث ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم جَاءَ أَعْرَابِيٌّ إِلَى النَّبِيِّ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَسْأَلُهُ عَنِ الْوُضُوءِ، فَأَرَاهُ الْوُضُوءَ ثَلَاثًا ثَلَاثًا، ثُمَّ قَالَ: «هَكَذَا الْوُضُوءُ، فَمَنْ زَادَ عَلَى هَذَا فَقَدْ أَسَاءَ وَتَعَدَّى وَظَلَمَ لأنها فيها اسراف للماء وتعدي .

من زاد على ثلاث في الوضوء فقد أساء، وتعدى، وظلم عبارة صحيحة .

السابق
تخصيص الرحمة بالصغار في قولة صلى الله علية وسلم من لم يرحم صغيرنا وذلك
التالي
من مرادفات كلمة يسخر

اترك تعليقاً