إسلاميات

من شروط ما يستجمر به

من شروط ما يستجمر به، حثنا الله تعالى ورسوله الكريم على ضرورة الطهارة في جميع أجزاء الجسم، والمكان الذي نجلس به، ففي كثير من الأحاديث النبوية وضح لنا الرسول كيفية الطهارة، فسنة الرسول التي وضحها لنا هي عبارة عن سنة قولية أو فعلية أو تقريرية، فعلمنا كيفية الصلاة بكل خطواتها وركوعها وسجودها وماذا نقول في كل جزء من الركعة، كما أنه علمنا الأحاديث الخاصة باللباس، واكل الطعام، ودخول الخلاء، فهناك شروط للطهارة، وهنا سنتعرف من شروط ما يستجمر به.

من شروط ما يستجمر به

الاستجمار هو عبارة عن تطهير منطقة الدبر أو القبل من البول أو الغائط، وذلك من خلال الأحجار أو ما يقوم مقامها، كالمناديل الورقية، أو الأقمشة، ويشترط في عملية المسح الا تقل عن ثلاث مسحات، فيجوز الاستجمار مع وجود الماء وهو من الأفضل، وحكمه في الشريعة الاسلامية جائز، وذلك لقول الرسول عليه السلام “إذَا ذهبَ أحدُكمْ إلَى الغائطِ فليذهبْ معَهُ بثلاثةِ أحجارٍ يستطيبُ بهنَّ فإنَّها تُجزئُ عنهُ”، فالرسول ان تكلم على شيء في سنته النبوية يدل ذلك على عظيم أهمية هذا الأمر، ومن الواجب لجميع المسلمين اتباع أمر الرسول الكريم.

الإجابة هي:

  • أن يكون ما يستجمر به طاهراً.
  • أن يكون مباحاً.
  • أن يكون صلباً.
  • ألا يكون طعاماً.
  • أن يكون غير محترم، فلا يجوز الاستجمار بكتب العلم.
السابق
لاتتكبر على الاخرين اسلوب
التالي
القتل ذنب عظيم المبتدأ في الجملة السابقة هو عظيم ..؟

اترك تعليقاً