المنهج السعودي

تشرع قراءة سورتي الفلق والناس دبر كل صلاة

تشرع قراءة سورتي الفلق والناس دبر كل صلاة، مصادر التشريع الاسلامي الأساسية هي القرآن الكريم والسنة النبوية ، ويمكن تعريف القرآن الكريم بأنه عبارة عن كتاب الله المعجز بألفاظه والمنزل على سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ولقد نزل القرآن الكريم باللغة العربية ، ولقد شجع النبي على قراءة القرآن الكريم ، والقرآن الكريم هو الكتاب الخالد الى يوم القيامة ولقد تحدى الله سبحانه وتعالى الكفار بهذا الكتاب .

تشرع قراءة سورتي الفلق والناس دبر كل صلاة

بالاضافة الى القرآن الكريم ، وتعتبر السنة النبوية مصدر أساسي من مصادر التشريع الاسلامي وهي كل ما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير ولقد وصلنا مجموعة من السنن الواردة عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم ، ويجب علينا الاقتداء بالنبي صلى الله عليه وسلم ،منها أن النبي شرع قراءة سورتي الفلق والناس ثلاثة مرات دبر صلاة الفجر والمغرب وشرع قراءتها مرة واحدة بعد صلوات الظهر والعصر والعشاء .

السابق
ما الذي يجب أن يقوم به الباحث بعد صياغة الفرضية؟
التالي
جواب القسم في سورة العصر هو

اترك تعليقاً